التواصل المعزز والبديل: لوحة التواصل

كتابة: أ. الهنوف الجماز – أخصائية لغة وتخاطب مركز التميز للتوحد مراجعة: أ صالح السويلم – رئيس قسم اللغة والتخاطب- مركز التميز للتوحد

التواصل المعزز والبديل: لوحة التواصل

ما هي لوحة التواصل؟

هي وسيلة من وسائل التواصل المعزز و البديل تساعد أي شخص لا يستطيع إتمام احتياجاته التواصلية بشكل مستقل أو باستخدام الكلام اللفظي، وذلك عن طريق اختيار الصور والرموز المختلفة الموجودة على اللوحة للتعبير والتواصل.

لماذا نستخدم لوحة التواصل

الكلام صعب لبعض الأشخاص ! و من الممكن أن يجدون صعوبة في التعبير عن ما يدور في خواطرهم، لذلك قد يضطرون لقول أقل مما يريدون قوله. لوحة التواصل تساعد الشخص على التواصل مع الأشخاص الآخرين بنجاح لأنها تسهل للشخص التعبير عن رغباته لفظيا بالإضافة إلى استخدام الصور التي توضح رسالته. لوحة التواصل يمكن أن تستخدم مع الأشخاص الذين يستخدمون المصاداة، غير الناطقين، أو الناطقين بكلمات بسيطة، و مع الأشخاص الذين يصعب فهمهم

 بالإضافة إلى ذلك لوحة التواصل تساعد في تحفيز الكلام للأطفال عن طريق النمذجة.

كيف تساعد لوحة التواصل على تحفيز لغة الطفل؟

  • لوحة التواصل تسهل للطفل الربط بين الكلمة، الصوت والصورة والذي سيسهل فهم و انتاج الكلمات، خصوصا الأطفال المصابين بالتوحد لأنهم يستجيبون بشكل أفضل للمعلومات التي يتم تقديمها بصريًا.
  • لوحة التواصل تمنح الطفل الوقت الكافي لاستيعاب المعلومات لأن الكلام اللفظي قد يكون سريع جدًا ، في حين أن الصورة تدوم لفترة أطول وغالبًا ما تظل ثابتة بالاضافة إلى أن الأشخاص يميلون إلى الإبطاء عند استخدام الوسائل البصرية أو إشارات اليد( مثلا: يتباطئون للعثور على الصورة الصحيحة ، أو للتأكد من أن الطفل قد رأى الرسالة كاملة) كل هذا يمنح الأطفال مزيدًا من الوقت لفهم المعلومات.
  • اخيراً لوحة التواصل تساعد على تحفيز الطفل للتواصل لأسباب مختلفة بالاضافة الى الطلب مثل الرفض، التعليق، السؤال و الاجابة عن الاسئلة، التعبير عن المشاعر و الشرح. 

هل سيؤدي استخدام لوحة الاتصال إلى إيقاف الطفل عن الكلام؟

لا ! لوحة التواصل هي مجرد طريقة لدعم التواصل. يتم استخدامها مع الكلام اللفظي وليس بديلا عنه. وعندما يصبح نطق الكلام أسهل (باذن الله) فإن الطفل سيفضل الكلام اللفظي بدلاً من الإشارة إلى الصور

ماذا تشمل لوحة التواصل؟

لوحة التواصل تحتوي على مجموعة من الصور الأساسية مثل( ابي، اكل، الألوان المختلفة) بالإضافة إلى شريط  المفردات الهامشية وذات صلة بالشخص و المكان الذي سيذهب إليه، يمكن أن تختلف اللوحات تمامًا بشكل كبير من حيث التعقيد وأنواع الموضوعات التي تتناولها.

كيف يتم التدريب على لوحة التواصل؟

اختر نشاطًا يهتم به طفلك ، في هذا المثال سنستخدم قراءة قصة.

ضع القصة بمكان مناسب تستطيع أنت والطفل رؤيتها والوصول إليها

  • عندما تبدأ القراءة ، علّق على ما تفعله أنت وطفلك أثناء قيامك بذلك وانت تأشر على لوحة التواصل: 

مثلا : “افتح الكتاب” “اشوف دب” ” ابي” “ايش ياكل الدب” “الدب لونه بني” “خلصنا”

  • توقف مؤقتًا في كل مرة تقوم فيها بنمذجة كلمة أو عبارة ، مما يتيح لطفلك وقتًا لتقليدك بالتأشير إذا شعر بأنه مستعد لذلك.
  • إذا أشار طفلك إلى أي من الصور ، فمن المهم تسمية الصورة التي أشار إليها ، ثم رد بشكل مناسب. على سبيل المثال ، إذا أشار طفلك إلى “فتح” قل “افتح” ثم ربما افتح الكتاب أو أعطية الكتاب ليفتحه
  • مع تطور طفلك ، من الممكن أن تبدأ في الإشارة إلى أكثر من كلمة رئيسية في نفس الوقت على سبيل المثال قد تقول: “افتح الكتاب” “اشوف دب” ” ابي قصة ” “ايش ياكل الدب” “الدب لونه بني” “خلصنا”
  • في لوحة أكثر تعقيدًا ، قد تتمكن من بناء جمل أطول وأكثر تعقيدًا ، من أجل مثال على “الحديث عن لوحة عطلة نهاية الأسبوع” يمكنك إنشاء جمل مثل “بقيت في المنزل ، وشاهدت التلفاز ، كان الأمر مملًا” “ذهبت إلى مطعم مع أصدقائي ، لقد كان ممتعًا” من المحتمل أن يتحقق هذا المستوى من الجملة فقط بعد الكثير من الممارسة مع لوحة التواصل وقد تحتاج الى تحفيز الاجابة عن طريق طرح أسئلة مثل “مع من؟” “أين؟”.

إلى أي مدى كان هذا المصدر مفيد؟

متوسط التقييم 4.3 / 5. عدد المشاركات: 6

لقد قرأت

شارك هذه المقالة

أحدث المقالات