مرحلة الرشد والتأهيل المهني

بقلم: أ. محمد الشريفي – أخصائي تأهيل المهني مراجعة: أ.عبدالله العتيبي – رئيس قسم التأهيل المهني

مرحلة الرشد والتأهيل المهني

مرحلة الرشد لدى ذوي اضطراب طيف التوحد تعتبر مرحلة في غاية الأهمية باعتبارها مرحلة انتقالية حاسمة في حياة الأفراد ذوي الإعاقة، كما أن الانتقال من الطفولة إلى الرشد يرافقه أزمات واضطرابات نفسية واجتماعية قد تتحول إلى مشاكل مستمرة ما لم تتلقى الدعم اللازم، لذا من المهم جداً الارتقاء بخدمات التأهيل والتدريب المهني المقدمة إليهم.

يساعد التأهيل المهني في إعطاء الثقة للشباب ذوي اضطراب طيف التوحد؛ لأن في هذه المرحلة تكثر الرغبة في العزلة وضعف التواصل الاجتماعي واللغوي، لذلك يجب علينا إعدادهم جيدا وخصوصا الراشدين منهم لمزاولة مهنة ملائمة تتناسب مع قدراتهم و تساعدهم في الاعتماد على أنفسهم في مراحل حياتهم المختلفة. 

التأهيل المهني:

إتاحة الفرصة للشباب المصابين باضطراب طيف التوحد لتحسين أدائهم العملي، والوصول بهم إلى أقصى حد ممكن من القدرات والكفاءة توجيه طاقاتهم و قدراتهم، لتمكينهم من بناء شخصية قادرة على الاشتراك في العملية الإنتاجية ودمجهم في علاقات اجتماعية جديدة، والتعرف على البيئة المحيطة به وعلى قيمة العمل المنجز.  

أهمية برامج التأهيل المهني المقدمة للشباب من ذوي اضطراب طيف التوحد:

تكمل أهمية  برنامج التأهيل المهني في تطوير  الجانب الاجتماعي وجانب التواصل و تنمية قدرات الشباب من ذوي اضطراب طيف التوحد، لتمكينهم من بناء شخصية قادرة على الاشتراك في العملية الإنتاجية.

ومن أهداف التأهيل المهني للشباب ذوي اضطراب طيف التوحد:

  • إتاحة الفرصة للشباب ذوي اضطراب طيف التوحد لتحسين أدائهم العملي، والوصول بهم إلى أقصى حد ممكن من القدرات والكفاءة. 
  •  توجيه طاقاتهم و قدراتهم، لتمكينهم من بناء شخصية قادرة على الاشتراك في العملية الإنتاجية.  
  • دمج الشباب ذوي اضطراب طيف التوحد التوحد في العلاقات الاجتماعية ، يؤدي فيها دور لخدمة المجتمع و يتعرف على البيئة المحيطة به وعلى قيمة العمل المنجز.  
  • تنشيط وتنمية مهارات استخدام اليدين لدى الشباب.  
  • تنشيط حركات الجسم من خلال القيام بأعمال تبعده تدريجياً عن أنماط السلوك التكرارية   
  • تطوير شخصية الشباب ذوي اضطراب طيف التوحد من خلال العمل الفردي المناسب ومنحه قدرا من الاستقلالية  
  • دمج شخصية الشباب ذوي اضطراب طيف التوحد في مجموعات عمل ونشاطات إجتماعية عامة
  • تطوير قدرة شخصية الشباب ذوي اضطراب طيف التوحد على استيعاب المتغيرات الجديدة في حياته اليومية.

إلى أي مدى كان هذا المصدر مفيد؟

متوسط التقييم 0 / 5. عدد المشاركات: 0

لقد قرأت

شارك هذه المقالة

أحدث المقالات